أهم اخبارتقارير ودراساتعربي ودولي

إدانات دولية واسعة للهجوم الصهيوني الإرهابي على القنصلية الإيرانية في دمشق

أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني بشدة الاعتداء الإسرائيلي الإرهابي الذي استهدف مبنى القنصلية الإيرانية في دمشق مؤكداً أنه انتهاك صارخ للقواعد الدولية.

وقال كنعاني في تصريح له اليوم: يجب إدانة هذا العمل بأشد العبارات من قبل المجتمع الدولي والأمم المتحدة ويجب اتخاذ التدابير اللازمة ضد المعتدي مشيراً إلى أنه يجري التحقيق حالياً حول أبعاد هذا الهجوم الوحشي، وإن مسؤولية تبعاته تقع على عاتق الكيان الصهيوني المعتدي.

وأضاف كنعاني: إن بلاده تحتفظ بحقها في اتخاذ التدابير المضادة وهي من يقرر نوع رد الفعل والعقاب للمعتدي.

من جانبه أدان وزير الخارجية السوري د. فيصل المقداد بقوة الهجوم ووصفه بالاعتداء الإرهابي الشنيع الذي استهدف مبنى القنصلية الإيرانية بدمشق وأدى إلى استشهاد عدد من الأبرياء.

وزارة الخارجية الروسية أدانت بشدة الهجوم على مبنى القنصلية الإيرانية في سوريا، واعتبرته انتهاك للسيادة السورية.

وأدانت سلطنة عمان والإمارات بشدة الاعتداء الإسرائيلي الإرهابي على القنصلية الإيرانية في دمشق، وأكدتا أنه يمثل انتهاك لسيادة الجمهورية العربية السورية ولكل القوانين والحصانات الدبلوماسية الدولية الداعية لحماية وصون البعثات الدبلوماسية والقنصلية.

من جانبه اعتبر سفير إيران في دمشق حسين أكبري أن الاعتداء الإسرائيلي على القنصلية الإيرانية يعكس حقيقة الكيان الصهيوني الذي لا يعترف بأي قوانين دولية ويقوم بكل شيء مناف للإنسانية لتحقيق ما يريد.

وكان مصدر عسكري سوري قد ذكر الكيان الصهيوني شن عدواناً جوياً من اتجاه الجولان السوري المحتل مستهدفاً مبنى القنصلية الإيرانية بدمشق وقد تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت بعضها وأدى العدوان إلى تدمير البناء بكامله واستشهاد وإصابة كل من بداخله ويجري العمل على إنتشال جثامين الشهداء وإسعاف الجرحى وإزالة الأنقاض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى